رئيس مجلس مستوطنة “مرغليوت”: نختبئ خلف الجدران في الشمال

نقلت القناة "13" الإسرائيلية عن رئيس مجلس مستوطنة "مرغليوت" الحدودية مع لبنان إيتان دافيدي قوله إن الوضع في المستوطنة "غير معقول، ولا يمكن للسكان الدخول والخروج متى أرادوا".

2024-02-18

وبحسب القناة، أضاف دافيدي: “لا نستطيع المناورة.. نحن نختبئ خلف الجدران حين نكون في مرغليوت”، وقال: “”الدولة غير موجودة في أي مكان في الشمال، ومن يدير الأمور هناك هم المدنيون”.

 

وزعم دافيدي بأنّ “”إسرائيل” تقوم بكل ما تستطيع، من أجل عدم الدخول في مواجهة مع لبنان، والوصول إلى تسوية سياسية”، داعيًا حكومة الاحتلال إلى إيجاد حل يضمن عودة المستوطنين إلى الشمال “بشكل آمن”.

 

وقبل أيام، أكّدت وسائل إعلام إسرائيلية أنّ “حزب الله نجح في فرض نوع من حزامٍ أمني” شمال فلسطين المحتلة، “حيث باتت المستوطنات هناك مهجورة”.

 

ووفقًا لصحيفة “هآرتس” الإسرائيلية، فإنّ “القتال لم يتوقف في الشمال للحظة، باستثناء أسبوع وقف إطلاق النار وتحرير الأسرى في غزة في نهاية تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، بحيث إنّه لا يمر يوم من دون إطلاق القذائف المضادة للدروع والصواريخ والطائرات الهجومية من دون طيار من لبنان إلى الشمال”.

 

وتابعت أنّ هذه الضربات “على مسافة قصيرة من اندلاع حرب شاملة”، فرضت “واقعًا مرتبكًا في الشمال”، حيث “جرى إجلاء عشرات الآلاف من المستوطنين من قطاع يصل عمقه إلى 5 كيلومترات، فيما جرى إخلاء كريات شمونة بالكامل تقريبًا”.

 

أ.ش

الاخبار ذات الصلة