باكستان ترد على العقوبات لشركات مرتبطة ببرنامجها الصاروخي

ترفض باكستان "الاستخدام السياسي لمراقبة الصادرات"، مشيرة إلى أن نفس الجهات القضائية التي تدعي فرض قيود صارمة لمنع انتشار الأسلحة، تتغاضى عن متطلبات الترخيص للتقنيات العسكرية المتقدمة لبعض الدول.

2024-04-21

قالت “ممتاز زهرا بلوتش” المتحدثة باسم وزارة الخارجية الباكستانية، ردًا على فرض عقوبات على 4 شركات أجنبية مرتبطة ببرنامج الصواريخ في البلاد: “لقد حدثت مثل هذه القوائم للكيانات التجارية في الماضي أيضًا بتهمة الارتباط ببرنامج الصواريخ البالستية الباكستانية، دون تقديم أي دليل على ذلك.”

وشددت على ضرورة التفاوض بشأن هذه المسألة، قائلة إن القرار الأخير لواشنطن ينبع من التوجس.

و قالت ترفض باكستان “الاستخدام السياسي لمراقبة الصادرات”، مشيرة إلى أن نفس الجهات القضائية التي تدعي فرض قيود صارمة لمنع انتشار الأسلحة، تتغاضى عن متطلبات الترخيص للتقنيات العسكرية المتقدمة لبعض الدول.

 

 

أ.ش

الاخبار ذات الصلة