بعد تحطيم شواهد القبور والإعتداءات المتكررة:

‘حماس’ تدين اعتداء متطرّفين صهاينة على مقبرة مسيحية في القدس

أدانت حركة المقاومة الاسلامية "حماس" بشدّة اقتحام مجموعة من الصهاينة المتطرّفين مقبرة "البروتستانتية" في مدينة القدس المحتلة، وتحطيم شواهد القبور والدوس عليها.

2023-01-04

وأدانت حركة حماس” بشدّة اقتحام مجموعة من الصهاينة المتطرّفين مقبرة “البروتستانتية” في مدينة القدس المحتلة، وتحطيم شواهد القبور والدوس عليها.

ووصفت حماس في تصريحٍ -اليوم الأربعاء- للمتحدث باسمها عبد اللطيف القانوع، الاعتداء بأنه “سلوك إجرامي عنصري يخالف كل الشرائع السماوية والأعراف الدولية”، وحمّلت حكومة الاحتلال الفاشية المسؤولية الكاملة عن تداعيات هذه الجريمة.

وأكدت أنَّ جرائم الاحتلال ومستوطنيه المتصاعدة في الاعتداء وتدنيس القبور الإسلامية والمسيحية في مدينة القدس المحتلة، تكشف حقيقة هذا الكيان الغاصب وطبيعة المتطرّفين الصهاينة العدوانية ضد الشعب الفلسطيني وأرضه ومقدساته.

وقالت: إن ذلك يضع كل المؤسسات الحقوقية والإنسانية والمجتمع الدولي أمام مسؤولياتهم لإدانة هذه الاعتداءات، ووقفها وإنهاء الاحتلال الصهيوني الغاشم لأرضنا ومقدساتنا الإسلامية والمسيحية.

وأقدم مستوطنون على اقتحام مقبرة “البروتستانتية ” في جبل صهيون، في مدينة القدس المحتلة، وحطموا صلبان وشواهد عشرات القبور وقاموا بتدنيسها والمشي عليها، بحسب ما أفاد مركز معلومات وادي حلوة، الذي يرجح أن الاعتداء على المقبرة وتدنيسها نفذ مطلع الأسبوع الحالي.

ووفقا لما وثقته كاميرات المراقبة في المقبرة، ومصدر رفيع من الكنيسة؛ فإن المستوطنين حطموا شواهد 30 قبرا في مقبرة البروتستانتية، التابعة للكنيسة “الإنجيلية واللوثرية”، مستهدفين تكسير الصلبان خاصة.

الاخبار ذات الصلة