الرئيس الكيني معزيا: الرئيس الإيراني كان قائداً حازما وشجاعاً

قال روتو في رسالته: إن كينيا والجمهورية الإسلامية الإيرانية تربطهما علاقات ودية؛ والدليل على ذلك أن السيد إبراهيم رئيسي اختار كينيا كوجهة أولى له خلال جولته الأولى إلى القارة الأفريقية كرئيس للجمهورية

2024-05-21

أعرب الرئيس الكيني “وليام ساموي روتو” عن تعازيه باستشهاد آية الله ابراهيم رئيسي واعضاء الوفد المرافق له في حادث تحطم الطائرة، ووصفه بالقائد الحازم والشجاع.

 

ونقلا عن صحيفة “نيشن” الكينية، أعلن روتو في رسالته يوم الاثنين: أعرب عن تعازي الصادقة وتضامني مع الشعب الإيراني في هذا الوقت العصيب اثر النبأ المفجع بوفاة الرئيس الايراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان ووفد من كبار المسؤولين الذين كانوا معهم في حادث الطائرة المروحية.

 

وأضاف: كان الرئيس قائداً شجاعاً وخادماً ملتزماً وله تاريخ طويل ومتميز في المجال الحكومي. لقد كان قائداً حازماً وملتزماً بالمثل التي يؤمن بها وسعى للارتقاء بمكانة إيران على الساحة العالمية.

 

وقال روتو في رسالته: إن كينيا والجمهورية الإسلامية الإيرانية تربطهما علاقات ودية؛ والدليل على ذلك أن السيد إبراهيم رئيسي اختار كينيا كوجهة أولى له خلال جولته الأولى إلى القارة الأفريقية كرئيس للجمهورية.

 

وأضاف الرئيس الكيني: نقدم تعازينا للشعب الإيراني وندعو الله للضحايا بالهدوء والرحمة.

 

أ.ش

 

الاخبار ذات الصلة