وزير باكستاني سابق: على الغرب التخلى عن النهج المزدوج تجاه التعاون الايراني- الباكستاني

علاقات باكستان مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية تحظى ببالغ الأهمية في الوقت الحالي وفي منطقة مضطربة. ولدى كلا البلدين العديد من المصالح والقواسم المشتركة.

2024-06-05

أشاد وزير الإعلام الباكستاني السابق “فؤاد جودري” بدبلوماسية حكومة الشهيد آية الله رئيسي في تعزيز العلاقات مع باكستان، وألقى باللوم على الولايات المتحدة وحلفائها في تعطيل العلاقات بين طهران وإسلام آباد، قائلا: إما أن يحل الغرب أزمة الطاقة لدينا أو عليها أن تتخلى عن النهج المزدوج في مسألة تعاوننا مع إيران، بما في ذلك مشروع الغاز المشترك.

 

وقال جودري في مقابلة مع ارنا اليوم الأربعاء: قام آية الله رئيسي بزيارة مهمة للغاية إلى باكستان، وكانت وجهة نظره بشأن العلاقات بين البلدين تشير إلى وجود خطة قوية لتعزيز التعاون الثنائي.

 

وأضاف: علاقات باكستان مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية تحظى ببالغ الأهمية في الوقت الحالي وفي منطقة مضطربة. ولدى كلا البلدين العديد من المصالح والقواسم المشتركة.

 

وأشار إلى المكانة الرفيعة التي يتمتع بها العلامة إقبال لاهوري بين الشعب الإيراني والعلاقات الشعبية القوية بين البلدين، مضيفا: قضايا العالم الإسلامي والمعادلات الإقليمية والسيناريوهات الدولية المعقدة تضاعف من أهمية تمتين لتعاون بين طهران وإسلام آباد.

 

وأشاد العضو البارز في حزب حركة العدالة الباكستانية بنهج حكومة الجمهورية الإسلامية الإيرانية خلال فترة حكومة الشهيد رئيسي لتعزيز العلاقات مع جيرانها وقال: إن إسلام آباد حاولت تهدئة التوتر في المنطقة في السنوات الأخيرة، بما في ذلك حل سوء التفاهم بين إيران والمملكة العربية السعودية، رغم أن هذه العملية لم تكن سهلة. واليوم لحسن الحظ، نشهد فصلاً جديداً في العلاقات بين هذين البلدين العظيمين في العالم الإسلامي.

 

وفي إشارة إلى قدرة إيران في مجال الطاقة والتجارة، أكد جودري ضرورة زيادة التعاون الثنائي مع باكستان قائلا: إن مشروع الغاز المشترك مع إيران هو الخيار الرئيسي والمناسب لحل أزمة الطاقة القديمة في باكستان، لكن العقوبات الأمريكية أحادية الجانب لا تزال عقبة في انتهاء هذا المشروع.

 

وانتقد النهج المزدوج الذي يتبعه الغرب ضد التعاون بين إيران وباكستان، وأضاف: إن العقوبات الأحادية التي تفرضها الولايات المتحدة ضد إيران لا علاقة لها بالتعاون الثنائي بين إيران وباكستان، لذا يجب على الغربيين ألا يتدخلوا في هذا الاتجاه.

الاخبار ذات الصلة