فداحة مجزرة النصيرات زادت المقاومة عزمًا.. صواريخ على غلاف غزة واستهداف “أباتشي”

رغم دخول العدوان الصهيوني على غزة شهره التاسع، لم تتمكن آلة حرب العدو بكل المجازر التي ارتكبتها والدمار الذي خلّفته أن تفتّ من عضد المقاومة الفلسطينية، التي ما برحت تضرب آليات وجنود العدو بمختلف الأسلحة المتوفرة لديها.

2024-06-09

كتائب القسام

واصلت كتائب القسام، السبت 8/6/2024، عملياتها النوعيّة حيث استهدفت طائرة مروحية من نوع “أباتشي” بصاروخ “سام 7” شرق مدينة رفح جنوب القطاع، كما تمكّن مجاهدو القسام من تفجير حقل ألغام معد مسبقًا في قوة هندسة صهيونية وإيقاع أفرادها بين قتيل وجريح قرب الخط الفاصل مع الأراضي المحتلة شرق مدينة رفح.

 

واستهدف مجاهدو القسام دبابة ميركافا صهيونية بقذيفة “الياسين 105″، ثم اشتبكوا مع قوة مشاة حولها قرب دوار العودة في رفح.

 

مجاهدو القسام وكتائب الشهيد أبو علي مصطفى استهدفوا بعملية مشتركة طائرة مروحية من نوع “أباتشي” بصاروخ “سام 7” في سماء مخيم النصيرات وسط قطاع غزة.

 

كما تمكن مجاهدو القسام من تفجير عبوة مضادة للأفراد “رعدية” بقوة صهيونية داخل أحد المنازل وأوقعوا أفرادها بين قتيل وجريح، وتم رصد هبوط طائرة مروحية لإخلائهم شرق حي الزيتون بمدينة غزة.

 

إلى ذلك، استهدفت كتائب القسام جرافتين صهيونيتين من نوع “D9” بقذيفة “تاندوم” وعبوة “صدمية” شرق حي الزيتون بمدينة غزة.

 

سرايا القدس

من جهتها، سرايا القدس أعلنت عن عدّة إنجازات عسكرية، كان أبرزها قصف المدن المحتلة ومغتصبات غلاف غزة، مرتين، برشقات صاروخية؛ الأولى عند “تاسعة البهاء”، والثانية بعدها بعشر دقائق.

 

وبعد عودة مجاهديها من مناطق الاشتباك في محاور التقدم بمدينة رفح، أكدت سرايا القدس تنفيذهم لعدد من المهام، كان منها استهداف قوة صهيونية متحصنة في أحد المنازل في الحي السعودي غرب مدينة رفح بالأسلحة الرشاشة وقذيفة الـ”TBG” المضادة للتحصينات مما أدى إلى إيقاع القوة بين قتيل وجريح.

 

ودمّر المجاهدون جرافة عسكرية صهيونية من نوع (D9) بعبوة خرقية، إضافة إلى استهداف آلية عسكرية صهيونية بقذيفة “تاندوم” في محيط عيادة الوكالة في الحي السعودي.

 

مجاهدو السرايا استهدفوا أيضًا دبابة صهيونية من نوع “ميركافا 4” بقذيفة (RPG) في محيط مسجد الهدى وسط مخيم يبنا جنوب رفح.

 

وبعد عودة الاتصال بإحدى مجموعاتها المقاتلة في مناطق الاشتباك غرب مدينة رفح، أكد مجاهدو السرايا استهدافهم آلية عسكرية صهيونية بقذيفة (RPG) واشتعال النيران فيها قرب المركز الثقافي في محيط مسجد طيبة في الحي السعودي غرب رفح.

 

حركة المجاهدين

وأعلنت حركة المجاهدين عن خوض مجاهديها اشتباكات ضارية مع قوات العدو الصهيوني في محور تقدم شرق دير البلح في وسط غزة بالأسلحة المناسبة.

 

كما تصدّى مجاهدو الحركة لقوات العدو الصهيوني في محاور التقدم في المنطقة الوسطى، وتمكّنوا من تدمير عدد من آليات العدو العسكرية.

 

إلى ذلك، أعلنت كتائب شهداء الأقصى عن قصفها للقوات الصهيونية المتوغلة على الحدود الفلسطينية المصرية في مدينة رفح برشقات صاروخية من نوع 107.

 

الاخبار ذات الصلة