حکومة صنعاء تجبر ‘أيزنهاور’ على الرحيل!

ذكرت شبكة “إن بي سي نيوز” أن حاملة الطائرات الأمريكية التي تعمل بالطاقة النووية “دوايت أيزنهاور” والتي سبق وأن استهدفتها القوات المسلحة اليمنية 3 مرات ستغادر البحر الأحمر.

2024-06-23

وقالت الشبكة نقلا عن بيان من جيش الاحتلال الأمريكي: “أمرت القيادة حاملة الطائرات يو إس إس دوايت دي أيزنهاور، التي قادت العمليات الأمريكية ضد اليمن، بالعودة إلى الوطن”.

 

وكانت حاملة الطائرات الأمريكية تنشط بالقرب من سواحل اليمن منذ نحو ثمانية أشهر، وسيتم استبدالها بحاملة الطائرات “تيودور روزفلت” التي تعمل بالطاقة النووية، والتي غادرت سان دييغو.

 

وعقب ما أعلنه اليمنيون في وقت سابق عن الهجوم الناجح على حاملة الطائرات الأمريكية “يو إس إس دوايت دي أيزنهاور” -CVN-69،زعمت “سنتكوم” أنها “ادعاءات كاذبة بشكل قاطع”.

 

وفي سياق منفصل، أعلنت أمريكا عن إطلاق حكومة صنعاء 3 صواريخ باليستية مضادة للسفن باتجاه خليج عدن.

 

واعتبرت واشنطن أن سلوك اليمنيين (الذي وصفته بـ” المتهور”) المستمر يهدد الاستقرار الإقليمي ويعرض حياة البحارة عبر البحر الأحمر وخليج عدن للخطر.