العميد قاآني: الشهيد أمير عبداللهيان كان صوت المقاومة الصادح على الساحة الدولية

اكد قائد قوة القدس التابعة لحرس الثورة الاسلامية العميد اسماعيل قاآني بان وزير الخارجية الايراني الشهيد حسين امير عبداللهيان كان صوت المقاومة الصادح على الساحة الدولية.

2024-06-28

وقال العميد قاآني في كلمته امس الخميس خلال مراسم اربعينية شهداء الخدمة، الرئيس آية الله رئيسي ووزير الخارجية امير عبداللهيان ومرافقيهما، والتي جرت في مرقد “السيد عبدالعظيم الحسني (ع)” بمدينة ري جنوب طهران: ان الشهيدين رئيسي وأمير عبد اللهيان أثبتا أنه من الممكن التنافس مع القوى العظمى، بما فيها أمريكا، وعزل قوة مثل أمريكا.

 

وأوضح: لقد اثبت الشهيدان رئيسي وامير عبداللهيان في العلاقات الدولية، أنه ليس فقط يمكن القيام باشياء كثيرة رغم معارضة أمريكا، بل يمكن عند الضرورة ايضا، منافسة القوى العظمى، وعزل قوة مثل اميركا.

 

واضاف: ان الشهيد أمير عبد اللهيان كان من الذين طرحوا رسالة المقاومة بما يتوافق مع القوانين الدولية في دول المنطقة وخارجها وحتى في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

 

كما وصف العميد قاآني، الشهيد أمير عبد اللهيان بأنه كان صوت المقاومة الصادح على الساحة الدولية والخبير الدؤوب في مجال عمله.

 

واكد العميد قاآني انه بالنظر إلى العناصر التي كانت مؤثرة في هذا المشهد، فقد تمكنا من إيصال رسالة واقتدار الثورة إلى العالم ضد المستكبرين بما في ذلك الكيان الصهيوني واميركا، وقال: ان رجالا مثل الشهيدين رئيسي وأمير عبد اللهيان أثبتا أن الأمور يمكن أن تتقدم الى الامام دون الاعتماد على أمريكا.

 

وتابع قائد قوة القدس التابعة للحرس الثوري: لقد أثبت الشهيدان رئيسي وأمير عبد اللهيان أنه عندما نتحدث من موقع القوة، يمكننا أيضاً أن نجبر أمريكا على الانصياع.

 

وأشار العميد قاآني إلى اقتدار جبهة المقاومة على الساحة الدولية، وقال: إن الوضع الحالي لجبهة المقاومة، رغم جرائم الكيان الصهيوني، غير مسبوق في التاريخ.