اميركيون يطالبون بمنع سموتريتش من دخول الولايات المتحدة

وقع أكثر من خمسة آلاف أميركي على عريضة تطالب بمنع وزير المالية الصهيوني بتسلئيل سموتريتش من دخول الولايات المتحدة الأميركية والغاء تأشيرة دخوله .

2023-03-04

طالبت العريضة وزارة الخارجية الأميركية باتخاذ خطوات أبعد من مجرد إدانة تصريحات سموتريتش بتنفيذ الإبادة الجماعية للفلسطينيين مشيرة إلى الهجمات التي نفذها مستوطنون على البلدات والقرى الفلسطينية، ونشر الرعب واحراق المنازل في حوارة، وبورين، وزعترة.


وفي سياق متصل أكد البيت الأبيض أنه لا خطط لدى المسؤولين الأمريكيين للاجتماع بسموتريتش خلال زيارته لواشنطن، في ظل استمرار الغضب عقب دعوته إلى “محو” بلدة فلسطينية. حيث قال المتحدث باسم مجلس الأمن القومي في البيت الأبيض في بيان أنه “لا توجد اجتماعات مقررة للحكومة الأمريكية في إطار رحلة الوزير الإسرائيلي”.


من جهته، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس، ردا على دعوات إلى رفض منح سموتريش تأشيرة لدخول الولايات المتحدة، “نحن لا نتحدث عن سجلات التأشيرات للأفراد ولا عن أهلية فرد معين للحصول على تأشيرة دخول إلى الولايات المتحدة، لكننا مع ذلك سنستمر في توضيح أننا نرفض تصريحات سموتريتش مثلما فعلنا، ونحن نقدر الإدانات التي سمعناها من شركائنا الإسرائيليين”.


وكان سموتريتش صرح بوقت سابق أنه “يعتقد أن قرية حوارة الفلسطينية يجب أن تمحى وأن إسرائيل يجب أن تفعل ذلك”، ما أثار موجة عارمة من الإدانات الإسرائيلية والفلسطينية والعالمية.


بدوره وصف المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيرتش، تصريحات الوزير بأنها “استفزازية وتحريضية وغير مقبولة ولا تتوافق مع أي قرار للأمم المتحدة”، داعيا جميع الأطراف إلى الامتناع عن التحريض والخطاب الناري والاستفزاز.
كما أصدرت كل من الإمارات والسعودية وقطر ومصر والأردن ومجلس التعاون الخليجي بيانات أدانت فيها تصريحات سموتريتش .

الاخبار ذات الصلة