بايدن في ورطة ومكتب التحقيقات الفدرالي يحقق!

أعلن رئيس لجنة الرقابة والمساءلة بمجلس النواب الأمريكي جيمس كومر أن مكتب التحقيقات الفدرالي يحقق في التورط المحتمل للرئيس الأمريكي جو بايدن في الفساد.

2023-06-06

ردا على أسئلة الصحفيين بعد انتهاء المؤتمر الخاص الذي أجراه مكتب التحقيقات الفدرالي له وأعضاء اللجنة الآخرين، قال كومر في مؤتمر صحفي: “أكد مسؤولون من مكتب التحقيقات الفدرالي اليوم أن البيانات غير السرية التي تلقاها مكتب التحقيقات الفيدرالي لم يتم نفيها ويتم استخدامها حاليا في التحقيق الجاري. والمصدر الذي لا يكشف اسمه وهو قدم معلومات بشأن تورط جو بايدن أثناء عمله في منصب نائب الرئيس الأمريكي، في مخطط رشوة جنائية، هو مخبر موثوق به كان يتعاون مع مكتب التحقيقات الفدرالي منذ أكثر من 10 سنوات”.

وأضاف: “هذه هي الوقائع. ولا يمكن لحجم البيانات المتحيزة المتاحة، وبصراحة، الأكاذيب المتأتية من البيت الأبيض أو الديمقراطيين في الكونغرس تغيير هذه المعلومات”.

وأفاد كومر في الوقت ذاته بأن مكتب التحقيقات الفدرالي رفض من جديد طلبه لتقديم وثيقة إدارية تشير إلى تورط بايدن المحتمل في الفساد.

وأوضح: “أثناء مؤتمر اليوم رفض مكتب التحقيقات الفدرالي من جديد نقل معلومات غير سرية للجنة الرقابة والمساءلة بمجلس النواب الأمريكي. والآن سنطرح يوم الخميس المقبل مسألة عدم احترام المكتب للكونغرس”.

وتابع: “اعتمادا على خطورة وتعقيد الادعاءات الواردة في سجلات (مكتب التحقيقات الفدرالي) يجب على الكونغرس إجراء تحقيق في ذلك”.

الاخبار ذات الصلة