رغم التوترات بينهما.. وفد حكومي صيني في تايوان لأول مرة منذ 3 أعوام

وفد حكومي صيني يصل إلى تايوان، للمشاركة في مهرجان الفوانيس ولتعزيز الاتصالات مع إدارة مدينة تايبيه، بعد قطيعة دامت ثلاث سنوات.

2023-02-18

وصل وفد حكومي صيني إلى تايوان، اليوم السبت، للمشاركة في مهرجان الفوانيس ولتعزيز الاتصالات مع إدارة مدينة تايبيه، وفقاً لوكالة الأنباء المركزية في جزيرة تايوان.

وهذه هي أول زيارة رسمية يقوم بها ممثلو برّ الصين الرئيسي إلى تايوان خلال السنوات الثلاث الماضية. ويضم الوفد الذي وصل من شنغهاي، 6 أشخاص يترأسهم نائب رئيس مكتب شؤون تايوان في مدينة شنغهاي، لي شياو دونغ.

وذكرت سلطات تايبيه أن زيارة وفد شنغهاي إلى تايوان ستستمر حتى 20 شباط/فبراير الجاري.
وتفاقمت التوترات في مضيق تايوان إلى أعلى مستوى لها منذ أعوام، في آب/أغسطس 2022، بعد أن زارت رئيسة مجلس النواب الأميركي آنذاك نانسي بيلوسي، تايبيه، الأمر الذي دفع بكين إلى تنظيم مناورات عسكرية جوية وبحرية غير مسبوقة حول الجزيرة.
وفي أواخر عام 2022 الماضي، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية وانغ وين بين، إنّ “إعادة توحيد البر الرئيسي للصين وتايوان أمر حتمي وتاريخي، ولا ينبغي للتايوانيين أن يصبحوا وقوداً للمدافع بأيدي القوات الانفصالية”.

وأعربت الصين في وقتٍ سابق، عن أملها في أن يلتزم المسؤولون الأميركيون المعنيون بمبدأ “صين واحدة”، والامتناع عن فعل أيّ شيء من شأنه التأثير على العلاقة بين بكين وواشنطن.

يُشار إلى أنّ هناك قضايا خلافية عديدة بين بكين وواشنطن، أهمها ملفات تايوان وكوريا الشمالية وبحر الصين الجنوبي وأشباه الموصلات، وقد جعلت الولايات المتحدة المنافسة مع الصين أولويتها الاستراتيجية على المدى الطويل.

الاخبار ذات الصلة